الاخبار
06/03/2018

بلدية منطقة الظفرة تؤكد على أهمية استخدام الاستراحات البحرية للغرض المخصص لها

تهيب بلدية منطقة الظفرة ملاك الاستراحات البحرية الالتزام بعدم استخدام الاستراحات البحرية الا للغرض المخصص لها وهو الاستخدام الشخصي فقط، وعدم بيعها أو تجزئتها أو تأجيرها للغير وعدم إقامة أي منشآت فيها إلا بعد أخذ التراخيص اللازمة من البلدية، والالتزام باشتراطات التخصيص المنصوص عليها عند استلامها، والالتزام بجميع القرارات والقوانين المنظمة للاستراحات البحرية.

وأوضح المهندس عتيق خميس حمد المزروعي مدير عام بلدية منطقة الظفرة بالإنابة أن الاستراحة البحرية تقام كاستراحة خاصة للمستفيد في المناطق الساحلية المخصصة كقسائم يتم تحديديها للانتفاع بها ولا يسمح باستخدام الاستراحة البحرية لأغراض الإيجار أو الاستثمار التجاري. وقال إن الاستراحات البحرية تخدم المجتمع المحلي من حيث تحقيق الرفاهية، ولتكون مناخ ترفيهي للمواطنين وأسرهم وتتيح لهم قضاء أوقات سعيدة على السواحل الساحرة كما تتيح للأسر ممارسة الهوايات البحرية والاستجمام في جو عائلي. وعلى المستفيدين التزام بنظافة الاستراحات البحرية والمواقع المحيطة به، وذلك في إطار الحرص والمحافظة على المظهر العام.

مشيراً إلى أن الاهتمام بالاستراحات البحرية يأتي انطلاقاً من رؤية بلدية منطقة الظفرة ورسالتها الرامية إلى توفير نظام بلدي ذو كفاءة عالمية يحقق التنمية المستدامة المنشودة ويعزز معايير جودة الحياة في إمارة ابوظبي. وتوفير متعة وسهولة العيش لسكان المنطقة في منطقة جاذبة تتميز ببيئتها الصحية ومظاهرها الحضرية من خلال توفير بنية تحتية وخدمات بلدية مميزة. وتقدم بلدية منطقة الظفرة خدمات تراخيص البناء، وخدمة الدفان وتسوية الأراضي، بالإضافة إلى خدمة إنشاء وصيانة الطرق الترابية. كما تحرص البلدية على نظافة الشواطئ التي تتميز بها منطقة الظفرة والمحافظة على جمالها باعتبارها مناطق جذب للسياح والزوار ومحبي الرياضات البحرية.

وذكر المزروعي بأن عدد الاستراحات البحرية بمنطقة الظفرة يبلغ 2583 استراحة منها 964 بمدينة السلع، وأن عدد الاستراحات البحرية المخصصة بحوض الشويهات ــ مدينة غياثي يبلغ 150 استراحة من أصل 242 استراحة، كما يبلع عدد الاستراحات بمدينة دلما 16 استراحة. بالإضافة إلى الاستراحات البحرية المخصصة بمدينة المرفأ والبالغ عددها 1453 استراحة من أصل 1808 استراحة بمدينة المرفأ في كل من الرديم والرويسية والهرمية.

أخبار ذات صلة