الاخبار
07/05/2019

بلدية مدينة أبوظبي تنفذ حملة لمواجهة الكتابة على الجدران في بني ياس

نفذت بلدية مدينة أبوظبي عبر مركز بلدية الوثبة حملة لإزالة الكتابة العشوائية على الجدران، وذلك بهدف مواجهة كافة أشكال مشوهات المظهر العام، والحفاظ على الأصول العامة والخاصة.
وقد شملت الحملة منطقة بني ياس، حيث شارك في الحملة طلاب مدرسة حمزة بن عبد المطلب، واستهدفت الحملة - إلى جانب أهدافها الميدانية المتمثلة بتنظيف الجدران المشوهة بالكتابات العشوائية - توعية الطلاب بأهمية المحافظة على الممتلكات العامة.
من جانبهم عبر الطلاب عن سعادتهم وفخرهم للمشاركة في هذه الفعالية، كما ثمنوا بكل التقدير حرص البلدية على منحهم الفرصة للمشاركة في المحافظة على سلامة المظهر العام لأبوظبي وضواحيها.
وأشار المركز أن هذه الحملة استهدفت كذلك تعزيز المسؤولية المجتمعية لمواجهة مشوهات المظهر العام على اختلاف أشكالها، وتحفيز روح المبادرات المجتمعية للحد من هذه الظواهر، والمحافظة على نظافة الشوارع والمدن والمباني، والارتقاء بالسمة الجمالية والحضارية لكافة المدن. 
الجدير بالذكر أن بلدية مدينة أبوظبي تنظم بشكل دوري ومستمر حملات توعوية وميدانية للتخلص من ظاهرة الكتابة على الجدران، والتي تعد من أكثر مشوهات المظهر العام ضرارا، وضمن هذا الإطار تدعو البلدية جميع أفراد المجتمع والعائلات إلى رفع مستوى الوعي والمسؤولية المجتمعية لدى أبنائهم من أجل الالتزام بالقوانين التي من شأنها حماية الأصول العامة والخاصة والمباني والمرافق الخدمية من هذه الظاهرة وغيرها من الظواهر السلبية.

أخبار ذات صلة