الاخبار
19/06/2019

بلدية مدينة أبوظبي تعزز علاقات التعاون وتبادل الخبرات مع مستشفى الصقور في أبوظبي

نظمت بلدية مدينة أبوظبي من خلال فريق من إدارة الصحة العامة زيارة إلى مستشفى الصقور في أبوظبي، حيث كان في استقبال الوفد الدكتورة مارجريت جابرييل مولر، المدير التنفيذي لمشفى أبوظبي للصقور.
وتأتي هذه الزيارة حرصا من البلدية على تعزيز التعاون المشترك مع مستشفى أبوظبي للصقور لتطبيق بنود اللائحة التنفيذية رقم 4 لسنة 2018 بشأن الرقابة على الحيوانات، بالشكل الذي يضمن توحيد الجهود وتعزيز العلاقات وتطويرها بما يخدم العمل وأهداف اللائحة التنفيذية لحماية الصحة العامة لجميع أفراد مجتمع إمارة أبوظبي، ولضمان خلو الحيوانات المنتشرة في الأماكن العامة من الأمراض الحيوانية المعدية والمشتركة التي قد تنتقل إلى الإنسان.
وتندرج هذه الزيارة ضمن إطار الاطلاع على إجراءات وخدمات مركز العناية بالحيوانات الأليفة التابع لمستشفى أبوظبي للصقور، والتعرف على مركز إيواء الحيوانات السائبة والضالة، وبرنامج التعقيم للحيوانات السائبة الذي يتضمن آلية ضبط الكلاب والقطط السائبة أو الضالة من الأماكن العامة وإجراء عمليات المعالجة والتعقيم بعد تقييم حالتها الصحية، ومن ثم إطلاق سراحها و إرجاعها إلى بيئتها بعد أن زراعة شريحة إلكترونية تحت جلدها، وتسجيلها في الأنظمة الرقمية لدى المركز، وإدراجها في السجلات ليتسنى الرجوع إليها في المستقبل، كما يتم تطعيم جميع الحيوانات المضبوطة من كلاب أو قطط ومعالجتها ضد الديدان والطفيليات الخارجية من البراغيث أو القمل والطفيليات الداخلية، وتهدف عملية إرجاع الحيوانات إلى بيئاتها للحفاظ على التوازن البيئي للمنطقة.
وتضمنت الزيارة القيام بجولة ميدانية على عنابر إيواء الكلاب والقطط السائبة والضالة بدءاً من استلامها، واتخاذ كافة إجراءات العناية الصحية البيطرية المختلفة لها، وانتهاءً بعرضها للتبني على الأفراد الراغبين للحصول على حيوانات أليفة.
وقام الفريق الزائر بالاطلاع أيضاً على منطقة تدريب الكلاب وتأهيلها، في أماكن مخصصة ومجهزة للتدريب، من خلال فريق فني متخصص ومؤهل وفقً لأفضل الممارسات العالمية.

أخبار ذات صلة